Pts. Mar 30th, 2020

عجوز مغربية عمرها 81 عاما تهزم فيروس كورونا أخبار وطنية


شفيت عجوز مغربية عمرها 81 عاما من فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، وفق موقع كيفاش ومواقع إخبارية مغربية.

وغادرت أمس الأربعاء العجوز المغربية المستشفى الإقليمي لمدينة الفقيه بن صالح الذي كانت تتلقى فيه العلاج بعد أن تماثلت للشفاء.

وتعتبر حالة السيدة الثمانينية الحالة السادسة في المغرب التي شفيت من كورونا.

وكانت السيدة تعاني من أمراض السكري وارتفاع ضغط الدم، وكانت في إيطاليا، وبعد عودتها من هناك إلى المغرب تعرضت لضيق في التنفس وسعال، ونقلت إلى المستشفى لإجراء التحاليل التي أكدت إصابتها بكورونا، حسب ما نقله موقع “أحداث إنفو”.

ووضعت السيدة في وحدة العزل الطبي مع تكثيف العلاجات لها والعناية الطبية الفائقة.

وقالت وزارة الصحة المغربية مساء الأربعاء إن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في المغرب ارتفع بواقع 55 حالة خلال 24 ساعة ليصل إلى 225.

وأضافت الوزارة أن هناك حالة وفاة سادسة، وهي لمغربي عمره 65 عاما كان يعاني من أمراض مزمنة.

وما زالت الدار البيضاء تتصدر الترتيب في عدد الإصابات، تليها الرباط وسلا والقنيطرة، ثم فاس فمكناس.

واتخذ المغرب إجراءات عدة للحد من تفشي الفيروس، منها إغلاق المدارس وحظر التجمعات، كما فرض حالة الطوارئ الصحية منذ 20 مارس/آذار الحالي إلى 20 أبريل/نيسان المقبل، وحظر الرحلات الجوية الدولية والمحلية، والتنقل بين المدن.

وكانت نتائج استطلاع للرأي أظهرت الاثنين أن 82% من المغاربة يتفادون الخروج من منازلهم، إلا في حالات الضرورة خشية الإصابة بكورونا.

وأعلن المعهد المغربي لتحليل السياسات (غير حكومي) هذه النتيجة ضمن نتائج أخرى لاستطلاع بعنوان “فيروس كورونا المستجد.. آراء المغاربة حول التدابير الحكومية”.

وأُجري الاستطلاع بين 14 و19 مارس/آذار الجاري على عينة من 2470 مغربيا تبلغ أعمارهم 18 عاما فأكثر، موزعين على 12 جهة تتكون منها المملكة (كل جهة تضم مدنا وأقاليم).

وفيما يخص الاحتياطات التي اتخذها المشاركون في الاستطلاع لمواجهة الفيروس، أفاد 12% بأنهم ارتدوا قناعا طبيا (كمامة)، وقال 97% إنهم التزموا بغسل أيديهم مرات عدة في اليوم.

Bir cevap yazın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak. Gerekli alanlar * ile işaretlenmişlerdir