Çar. Nis 1st, 2020

مقابل معتقلي حماس في الرياض.. الحوثيون يعرضون تبادل أسرى سعوديين أخبار وطنية


أعلن زعيم الحوثيين في اليمن عبد الملك الحوثي استعدادهم للإفراج عن أحد الطيارين السعوديين الأسرى مع أربعة من الضباط والجنود مقابل إفراج السلطات السعودية عن المعتقلين لديها من حركة حماس الفلسطينية.

واستنكر الحوثي -في خطاب تلفزيوني- ملاحقة السلطات السعودية فلسطينيين تتهمهم “بدعم جهة إرهابية”، وتعني بها المقاومة الفلسطينية.

وأُسر هؤلاء السعوديون لدى الحوثيين في أوقات سابقة، ولا يعرف مجمل عدد الأسرى السعوديين لدى الجماعة.

وكانت حماس أعلنت في أوقات سابقة أن الرياض تحاكم عددا من أعضائها، بدعوى “الانتماء لتنظيم إرهابي، وجمع الأموال”.

وعلى صعيد آخر، دعا زعيم الحوثيين التحالف السعودي الإماراتي إلى “وقف العدوان والحصار بشكل واضح”، وطالب السعودية “باحترام حق الجوار”.

وقال الحوثي إن “التحالف كان يعمل على تحريك فتن داخلية في اليمن لاستغلالها في إضعاف الشعب”، وأكد أن مساعي التحالف باءت بالفشل بفضل وعي اليمنيين لما كان يحاك ضدهم.

ووجه الحوثي دعوة إلى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وحكومته بالعودة إلى اليمن، مشيرا إلى أن “تحالف العدوان يذل الخونة ويقهرهم، والوضعية التي هم فيها لا تدعوهم للتشبث بها”، وفق تعبيره.

ولم يصدر على الفور تعليق من قبل الجانب السعودي أو حركة حماس بشأن الموضوع.

ويعاني اليمن للعام السادس من حرب مستمرة بين القوات الموالية للحكومة، مدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية من جهة، وبين الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014، من جهة أخرى.

Bir cevap yazın

E-posta hesabınız yayımlanmayacak. Gerekli alanlar * ile işaretlenmişlerdir